المدونة

فوائد وأضرار علاج الفيلر للشعر

تعددت العلاجات التي تهدف لحل مشكلات تساقط وترقق الشعر، ولعل أبرزها وأحدثها هو علاج فيلر الشعر، والتي تتوفر على شكل حقن أو كريم للاستخدام المباشر، والتي ظهرت مؤخراً لتحل محل العديد من علاجات تساقط الشعر الأخرى كالكيراتين والتمليس وغيرها، فبالرغم من أن هذه المواد قد أثبتت فعاليتها في جعل الشعر أجمل وأقوى لفترة مؤقتة، إلا أن تأثيرها يزول بعد بضعة أشهر من فردها على الشعر تاركةً وراءها شعراً أكثر تقصفاً وتساقطاً، أما عن فيلر الشعر فقد تميز بأنه يعالج الشعر ويكسبه الكثافة واللمعان الدائمين.

فوائد علاج الفيلر للشعر:

بما أن فيلر الشعر يتكون من مجموعة من المواد الطبيعية -حمض الهيالرونيك، والكيراتين، والزانثالين، وزيت الارجان النادر-، فإن هذه المواد تعالج تساقط وتقصف الشعر بغض النظر عن أسبابه، كمشكلات الشعر الناتجة عن اضطراب الهرمونات، أو العوامل الوراثية، أو التوتر والضغط النفسيين، أو أي أسباب أخرى قد أدت لتساقط الشعر، مع العلم بأن هذا العلاج آمن تماماً لجميع الأعمار وحتى للأطفال كونه خالٍ من أي مواد كيميائية ومعتمد من منظمة الصحة العالمية.

إن علاج فيلر الشعر لا يحتاج لاستخدام مكواة الشعر (hair straightener) لامتصاصه، فالشعر يمتص مكونات الفيلر بصورة طبيعية دون ضرورة تعريضه لدرجات حرارة عالية تؤدي لحرق وبالتالي تقصف الشعر، مما يجعل مادة الفيلر الأأمن ما بين مواد علاج الشعر الأخرى.

 وتتمثل فوائد ومميزات علاج فيلر الشعر فيما يلي:

  • معالجة تقصف الشعر: يتقصف الشعر بسبب جفاف الشعرة وافتقارها للمواد المرطبة، الأمر الذي يؤدي لتكسر جزيئاتها وتقصفها، وخصوصاً الشعر الذي يتعرض للهواء والأتربة وأشعة الشمس بشكلٍ مستمر، والذي يستدعي ضرورة تنظيفه بشكل متكرر، وهو ما يزيد من فرصة تعرضه للجفاف وبالتالي للتقصف، ولأن الفيلر يحتوي على مستحضر الزانثالين والكيراتين، فإنه قادر على فرد ألياف الشعر وتغليفها لحمايتها من العوامل الخارجية وتغذيتها بشكل مستمر. كما يفيد الفيلر في العناية بشعر الفتيات المحجبات وترطيبه وتخفيف الأضرار المحتملة الناتجة عن تغطية الشعر وعدم تهويته لوقت طويل من اليوم.
  • معالجة ترقق الشعر: يعالج الفيلر مشكلة الشعر الضعيف والخفيف الذي يتأثر بشدة بالعوامل الخارجية، ويتضرر بسبب تعرضه للمياه، والمقصود بضعف الشعر هنا هو أن تكون الشعرة قليلة السمك باهتة اللون، وهو المعروف طبياً بترقق الشعر ويمكن من خلال مواد الفيلر للشعر معالجة هذه المشكلة لأن مادة الفيلر تمد الشعيرات بالتغذية اللازمة، الأمر الذي يزيد سمكها، ويجعلها أقوى وأكثر مقاومة لجميع مشاكل الشعر.
  • معالجة تساقط الشعر: تنتج مشكلة تساقط الشعر عن ضمور الخلايا المنتجة للبُصيلات وبالتالي ضعف بُصيلات الشعر والتي تفشل في إحياء الشعرة بداخلها لفترة طويلة، وذلك بسبب نقص تغذيتها بالفيتامينات وترطيبها، أو نتيجة عوامل وراثية أو نفسية أو غيرها من الأسباب، واستخدام فيلر الشعر يساعد على تزويد البصيلة بعناصر النمو اللازمة لتغذية البصيلات وتوسيعها وبالتالي وقف التساقط.
  • يمكن استخدام علاج الفيلر أيضاً قبل استخدام المستحضرات الكيميائية على الشعر مثل الصبغة ومواد تمويج الشعر وغيرها، كدرع وقاية لتقليل الضرر الناجم عن هذه المستحضرات، بحيث يحمي الشعرة من التلف.
  • معالجة الشعر التالف بعد العلاجات الكيميائية: في حال تم صبغ الشعر أو استخدام إحدى مواد التجميل الكيميائية عليه دون استخدام الفيلر مسبقاً، فإنه يمكن استخدام الفيلر حتى بعد تعرض الشعر للضرر وذلك لتقويته وترميم الشعر التالف ومعالجة الأضرار التي قد ألحقت بالشعر.
  • تمليس وفرد الشعر: يمكن استخدام فيلر الشعر لتمليس وفرد الشعر المجعد والخشن، بحيث يصبح ناعم ومنسدل وخالٍ من أي تموجات غير مرغوب بها، ليصبح مصففاً طوال الوقت دون الحاجة لاستخدام مجففات ومكابس الشعر الضارة.
  • يعطي قوة ولمعان للشعر لا مثيل له.
  • سهل الاستخدام وآمن 100% ويمكن استخدامه بالمنزل: فيلر الشعر هو من العلاجات القليلة التي يمكن للشخص استخدامها مباشرة على شعره دون الحاجة لخبير تجميل أو طبيب، فهو آمن وليس له أي مضاعفات تدعو للقلق -وذلك ينطبق على علاج فيلر فرد الشعر فقط وليس حقن الفيلر-.
  • يساعد الفيلر على توفير الوقت والجهد فهو يسهل تسريح وتمشيط الشعر وخصوصاً الشعر الكثيف والخشن، بحيث يصبح سلس وناعم وسهل التسريح وذو ملمس حريري.
  • يمنع تسريحة الشعر من التأثر بالرطوبة والأمطار أو أية عوامل جوية أخرى، حيث يحافظ الشعر المعالج بالفيلر على شكله وانسيابيته على الدوام.
  • يتيح فيلر فرد الشعر خيار إضافة الألوان إليه ليصبح عبارة عن صبغة شعر طبيعية مغذية للشعر بدلاً من استخدام الصبغات الكيميائية الضارة بالشعر.

 

  • فيلر الشعر لا يؤدي إلى تغيير لون الشعر المصبوغ بعد تطبيقه على الشعر، بل يحافظ عليه لمدة أطول على عكس الكيراتين والبروتين وعلاجات الشعر الأخرى التي تستخدم مكواة الشعر لتطبيقها والتي تؤدي لتفتيح لون الشعر المصبوغ بدرجتين على الأقل.

 

أضرار فيلر الشعر:

أما بالنسبة للأضرار المحتملة لفيلر الشعر، فقد أكدت منظمة الصحة العالمية على أن حقن الفيلر علاج آمن تماماً للكبار والأطفال فوق سن الثالثة دون ذكر أي أضرار محتملة للعلاج، ذلك أنه مصنع من مواد طبيعية 100% ولا تسبب ضرر لبصيلات الشعر، أو فروة الرأس، كما أنها لا تسبب أي تساقط للشعر على المدى البعيد.

أما عن الأعراض الجانبية لحقن الفيلر فهي نادرة الحدوث ومحدودة، وقد تحصل فقط في الحالات التالية:

  • احتمالية حدوث احمرار للمنطقة المعالجة بالحقن من فروة الرأس قد يستمر من عدة دقائق لعدة ساعات على الأكثر.
  • في حال اختيار منتجات رخيصة او غير موثوقة المصدر، فيمكن أن يؤدي ذلك إلى نتائج عكسية، لذا؛ ننصح باختيار منتج من علامة تجارية معروفة مع ضرورة قراءة المكونات ووصف المنتج قبل الشراء.
  • عدم اختيار طبيب ثقة لإجراء عملية الحقن قد يؤدي لحدوث التهابات أو مضاعفات في المنطقة المعالجة.

لذا ننصحك باستخدام أجود أنواع الفيلر لشعرك وانتقاء طبيبك بعناية تامة للحصول على حقن الفيلر لتجنب الأضرار الناتجة عن سوء اختيار العلاج أو الطبيب.

 

إذا وجدت هذا المقال مفيداً، فيسعدنا مشاركتك إياه مع الأهل والأصدقاء.

Aseel Awwadفوائد وأضرار علاج الفيلر للشعر